سنغافورة الدولة الأفضل لتسيير الأعمال
الصفحة الرئيسية تحليلات

البنك الدولي نشر تصنيفه السنوي للدول حسب مناخها الاستثماري.

حسب معطيات البنك تحتل سنغافورة للمرة العاشرة على التوالي مرتبة البلد بأفضل مناخ استثماري.

في التقرير السنوي لـDoing Business هبطت أستراليا إلى المركز الـ13 خارجة من المراكز العشر الأولى. واحتلت السويد مركزها التي كانت سابقا في المركز الـ11. بقيت الولايات المتحدة في مركزها السابع. هبطت اليابان لخمس مراكز حتى المرتبة الـ34. روسيا صعدت 11 مركزا للمركز الـ51. صعدت الصين إلى لست درجات إلى المرتبة الـ84. الهند بدورها صعدت 12 مرتبة واحتلت المرتبة 130 من أصل 189 بما في ذلك هونغ كونغ وتايوان.

تم تقدير المناخ الاستثماري بناء على 11 مؤشر وهي: سهولة بدء الأعمال والحصول على تصريح للبناء والقرب من الطاقة الكهربائية وسهولة الحصول على القروض والخ. يكتب البنك في تقريره: الدول التي شغلت المراكز الـ30 الأولى سبقت الدول الأخرى بفضل القواعد التي تؤمن "العمل الشفاف للشركات والأسواق"، وليس بسبب التسهيلات.

لفت التصنيف انتباه رئيس وزراء الهند، نارندرا مودي ما دفعه إلى وضع هدف لإيصال الهند إلى تصنيف الدول الـ50 الأفضل من حيث الاستثمار حتى عام 2017.

منذ بدء التصنيف عام 2003، صعدت الدول بأقل رواتب لدرجات أعلى من الدول بعوائد أكبر.

يقول أوغوستو لوبس كارلوس، مدير مجموعة البيانات العالمية للبنك الدولي:

" لديها الإمكانية لدراسة خبرة المناخ الاستثماري الجيد في الدول المتقدمة، وتقوم بنسخ العديد من الأساليب الجيدة".

احتلت نيوزيلندا المركز الثاني وتبعتها الدنمارك وكوريا الجنوبية وهونغ كونغ وبريطانيا والولايات المتحدة والسويد والنرويج وفنلندا.

الدول بأسوأ مناخ استثماري ضمت ليبيا وجنوب السودان وفنزويلا. إرتيريا احتلت المركز الأخير.

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل