خمس نقاط يجب أخذها بالحسبان عند إنشاء حافظة العملات المشفرة
Fredrick Kearney Jr/Unsplash
الصفحة الرئيسية مال, العملات المشفرة, تعلم التداول

يستغرق إنشاء الحافظة الاستثمارية للعملات المشفرة ليس دقيقة واحدة ولو أن الكثير من المستثمرين – الذين استجذبتهم موجة ICO ونمو سوق العملات المشفرة – يريدون الكسب السريع قدر الإمكان. ومع ذلك وفرة الإمكانيات تعني أنه من الأفضل إنفاق الوقت والإمعان في السوق.

إنه الغرب المتوحش الجديد مع بعض الاختلاف في الديكورات، والآن يمتطي رعاة الأبقار وهم المبرمجون خيولهم وهي البرامج بحثاً عن الذهب الرقمي. إذا كنت لا تريد فوات فرصتك من الأفضل أن تتسلح.

إذاً دعنا ننظر في النقاط الأساسية التي ينبغي أخذها بالحسبان عند إنشاء حافظة العملات المشفرة.

1. البيتكوين هو المعيار الجديد

نقارن في هذا الرسم البياني ربحية بعض العملات المشفرة الرائدة بالدولار اعتباراً من بداية عام 2018.

يفضل المستثمرون المبتدئون تقدير ربحية قطعتهم النقدية المفضلة بمقارنتها مع العملة المحلية مثل الدولار أو الدينار ولكن هذا غلط، فمن الأفضل بكثير اختيار البيتكوين أو الاثريوم كدليل.

نرى أنه في الرسم البياني يسبق البيتكوين وهو (Bitcoin) اللايتكوين وهو (LTC/USD) و Monero وهو (XMR/USD) و Dash وهو (DASH/USD) ولكن ليس الاثريوم وهو (ETH/USD). في عام 2018 ما زلنا نلاحظ السوق على الانخفاض، ولو كانت حافظتك تحتوي على الاثريوم أكثر لكنت فقدت أقل: 28% وليس 57% كما هو بالبيتكوين.

لماذا البيتكوين بالذات؟

لقد استحق جد كل العملات المشفرة هذا الاسم، فسوق البيتكوين على الارتفاع – الذي نلاحظه منذ عام 2011 – نجم عن ظهور سوق جديدة تماماً مركزة على هذه العملة المشفرة.

لذا ليس من باب العجب أن البيتكوين يسمونه في بعض الأحيان بالذهب الرقمي، إذ عندما يضطرب المستثمرون يبدأون تقليدياً بشراء الذهب، أما بالنسبة للمستثمرين في العملات المشفرة يلعب البيتكوين هذا الدور.

  • حتى الآن لم يخترقه أحد.
  • إنه متاح على نطاق واسع ومدعوم من قبل بورصات العملات المشفرة في كل العالم.
  • إنه أكثر العملات المشفرة سيولة (من السهل إيجاد بائع وشاري).
  • كثير من العملات المشفرة الأكثر تواضعاً تعطي ربحية أقل من البيتكوين ومن الصعب التجارة بها. سل نفسك هل يستحق شراء عملة مشفرة ليست معروفة جداً؟ في كثير من الأحوال وعلى المدى البعيد يكفي شراء البيتكوين والانتظار عدة سنوات.

2. من المهم الفهم لأية مخاطر أنت مستعد

نحن نتعامل مع المخاطر باستمرار سواء في الحياة أو في السوق. عند ذلك الاستثمار في العملة المشفرة يعني التعامل مع تقلب كبير، وهذا يحتاج إلى أعصاب قوية.

من المهم أن تطرح لنفسك عدة أسئلة متعلقة بمخاطر العملات المشفرة وتسجل الأجوبة:

  • أي مبلغ ينبغي استثماره؟
  • أي جزء من الرأسمال بمقدورك فقدانه دون تحسر؟
  • ما هي أهدافك الاستثمارية؟
  • هل تقاعدك بعيد؟

ثمة منظومة مريحة لتقدير التسامح مع المخاطرة: تحقق ما إذا كان نومك في الليل جيداً. إذا اكتشفت أنك تفكر باستمرار عن الأسعار وتقوم في قلب الليل لتتحقق من حالة حافظتك يحتمل أنك أودعت كثيراً جداً، فلا تستثمر قط المال الذي لن تتحمل فقدانه!

من الجائز أنك سترغب في استئجار مستشار مالي لكي يقوم بكل شيء نيابة عنك، ولكن خذ بعين الاعتبار أنه في هذه الصناعة الفتية لا وجود عملياً للمختصين المعتمدين.

3. من الضروري أن تفهم كل شيء بنفسك

من المحتمل أن الشيء الأسوأ ما يجوز فعله عند قرار الاعتماد على العملات المشفرة هو الاستثمار بتهور بعد أن تسمع نصيحة شخص ما: لا تنسى أن هذه أموالك وليست أمواله!

في زمننا هذا المعلومات متاحة بشكل لم يسبق له مثيل، وبالطبع توجد في ذلك النواحي الإيجابية والسلبية. الإنترنت مليء بالمعلومات التي يسهل العثور عليها ولكن يصعب تفسيرها. ومع ذلك المستثمر الذكي يجب أن ينجز هذا العمل.

4. لا يتحمل أحد غيرك المسؤولية عن قراراتك

والآن بعد أن أنجزت هذا العمل حان الأوان لإضافة القطع النقدية المختارة إلى الحافظة والاصطدام بالعواقب، فأنت تتحمل المسؤولية الكاملة عن قراراتك الاستثمارية سواء الجيدة أو الرديئة. المسؤولية بالذات هي التي تجعلك مستثمراً جيداً.

لا تنخدع بكلام من يؤكد أنه لا يخسر أبداً، حتى أفضل الناس يتخذون قرارات فظيعة ، فهكذا تركيب السوق. حينما تأخذ المسؤولية عن الأخطاء على عاتقك أنت تتعلم، وهذه الطريقة الوحيدة كي تصبح أفضل.

ولا أية كلمة من هذا المقال لا يجوز اعتبارها نصيحة استثمارية. ربما صادفت هذه الصيغة غير مرة – و ليس هذا من باب الصدف – لا أحد يريد تقديم نصائح استثمارية. لماذا؟ لأن الكثير من المستثمرين حينما يفقدون أموالهم يريدون تحويل اللوم إلى غيرهم. لا تكن مثلهم.

5. لا بد من الصبر

حينما نرى النمو مزدوج الرقم في سوق الارتفاع من الصعب عدم الاندفاع من أصل إلى آخر، ولكن هذا بالذات ما لا داعي فعله، تزود بالصبر والعب "طويلاً" أما السوق فلن تهرب منك.

تذكر أنه ليس ثمة ضمانات. يجوز النظر إلى ذلك من جهة أخرى: الصبر هو واحد من أدواتك الكثيرة. نعم إذا رخصت القطعة النقدية إلى الصفر فلن تأت بالثمار، لكن الصبر قيمة كبيرة لأنه يجعلك أفضل المستثمرين.

المصدر: CoinCentral

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل