لكي تكون سعيدا افعل ما تكرهه
الصفحة الرئيسية طريقة الحياة, النمو_الشخصي

المدونة تيفاني سون تعتقد أن اجتياز الصعوبات وليس الرضوخ لها هو الطريق إلى حبك الذات الحقيقي.

يكررون دائما: افعل ما تحب.

نصيحة جيدة، أعرف أن الجميع يريد لي الخير ويريدون أن أنجح في الحياة وأن أكون سعيدة. لكن في الحقيقة عندما تفعل ما تحب تصبح أضعف.

على سبيل المثال أنا أعشق Yelp. أستطيع أن أتصفح صفحات المطاعم "الأجدد والأشهر" لساعات مقررة إلى أين أريد أن أذهب. يقوم الآخرون بتصفح Tinder بذات الطريقة للعثور على شخص للخروج معه وربما إيجاد نصفهم الثاني. عادة ما أحفظ صفحات المطاعم التي أعجبتني وأتناول عشائي هناك خلال الإسبوع.

أحب أن أكون أول من زار مكانا جديدا وأحب أن أتناول وجبات جديدة (كالعديد منكم). لك هذه الهواية تكلفني الكثير من المال ولا تناسب شخصا يحاول أن يوفر. ولأني أبدأ القلق بسبب هذا أقوم بعملي بشكل أسوأ.

النتيجة هي أن الهوايات يمكن أن توفر سعادة قصيرة الأمد، لكنها يمكن أن تضر على المدى البعيد، خاصة إذا لا كنت تعرف كيف تتوقف في الوقت المناسب.

الطعام الجاهز. التدخين. التسوق في الإنترنت. الكحول. ألعاب الإنترنت والفيديو. القمار. النوم. Netflix.

بعد وقت قصير نفقد السيطرة على أنفسنا، لأننا عندما نشعر بالراحة نفقد الدافع لكي نطور أنفسنا.

لذلك أنا آخذ بنصيحة من يقول: افعل ما تكره. لأن تنظيم (الجسد والروح) يجعلنا أفضل وأذكى وأقوى.

تدرب: وسيصبح مظهرك أفضل. وستتحسن صحتك ولن تمرض كثيرا في الشيخوخة.

تناول الخضروات: نعم، الخضروات، التي دائما ما تضعها على طرف صحنك، غنية بالألياف وستساعدك على أن تنحف وتعيش لفترة أطول.

تعلم: يجب أن تحصل على شهادة التعليم الجامعي لكي تكسب جيدا. كنا أنك ستتعرف على أشخاص أذكياء. قد يصبح أحدهم ستيف جوبز الجديد.

رتب منزلك: ترتيب المنزل يساعد على التخلص من التوتر والاكتئاب. كما أن إنتاجيتك ستزداد بشكل كبير عندما ستخلو غرفتك من الأشياء التي تسرق انتباهك.

تناول الأدوية: نعم، إنها ليست لذيذة، لكن كلما تناولتها بشكل أسرع كلما استطعت أن تعود إلى حياتك الطبيعية.

استيقظ باكرا: هذه أهم عادة من عادات الأشخاص الناجحين وسيكون هذا مفيد لك. لأنك عندما تستيقظ باكرا تعود دماغك على النشاط.

اكتب: تساعد الرسائل على تفريغ الدماغ كاليوغا تساعد على تنشيط الجسم. تساعد الكتابة على التركيز عندما تتحدث أو تعمل أو تفكر.

ناقش: عادة ما نحاول أن نتجنب النقاشات. لكن النقاش الجيد يساعدك على فهم ذاتك ويزيد من عدد حججك. والأهم أنك تبدأ تقول ما تفكر به.

اعمل: كيف تستعد أن تدفع فواتيرك وأن تعيش الحياة التي تريدها إذا كنت لا تعمل؟

نصيحة

ربما لا تريد أن تفعل هذه الأشياء التي نصحت بها. إنما تذكر أنك عندما تتجنب الأشياء التي لا تحبها لن تصبح أفضل أبدا. وستلاحظ في فترة قصيرة أن الآخرون تحولوا إلى أشخاص تحترمهم (أكثر من نفسك).

لذلك انفع نفسك وقم بالشيء الذي لطالما تجنبته. هذا سيساعدك.

"في البداية سيكون عليك من الصعب أن تتقن المهارة الجديدة، سيكون من الصعب عليك أن تحرم ذاتك من متعة اليوم لكي تستفيد غدا، لكن كلما قررت أن تفعل لنفسك أمرا مفيدا أبكر كلما ستتمتع بالنتائج الجيدة أسرع".

جيمس كليار.

كن مصرا. صبورا. ادفع نفسك خارج منطقة راحتك.

لأن عند ذلك فقط ستفهم مدى الإمكانات التي لديك للتغير نحو الأفضل. عندما ستنظر إلى الخلف ستشكر نفسك وتحب ذاتك أكثر.

المصدر: Medium.com

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل