مشروع جوجل الأغلى
الصفحة الرئيسية التقنيات, جوجل

استثمرت Alphabet العام الماضي 869 مليون دولار في مشاريع هامة، والجزء الأكبر من هذه الأموال استثمر في توسيع الشبكة السريعة الخاصة بالشركة.

في تقريرها الربع سنوي أعلنت Alphabet ‪‪(NASDAQ: GOOG)‬‬، جوجل سابقا، عن وضع عدة مشاريع تنفذها الشركة والتي لا تتعلق بالأعمال الأساسية لها، لكنها ذو مستقبل واعد، ومنها سيارات من دون سائق وتطوير أدوات لإطالة الحياة.

لا يوجد الكثير من المعلمومات الجديدة إلا أن التقرير يفيد أن الجزء الأكبر من الاستثمارات حول إلى مشروع Google Fiber الذي يعرض على المستخدم إمكانية الاتصال بالشبكة السريعة. يبدو أن وصل كانزاس سيتي بالإنترنت السريع يحتاج إلى أموال كثيرة.

حجم الاستثمارات لا يزال ينمو لأن وصل مدينة جديدة إلى الشبكة يحتاج إلى وضع خطوط جديدة. حجم الاستثمارات الكلية في "المشاريع الإضافية" العام الماضي بلغ 869 مليون دولار أي 9% من حجم الاستثمارات الكلي.

عندما تعرض جوجل أرقاما كهذه تذكر العالم بأرباحها العملاقة. قال مرة المؤسس المشارك لاري بيج أن الشركة الرابحة يمكن ألا تخاف من المصاريف الكبيرة على المشاريع الناشئة الداخلية.

يبدو أنه على حق. صرفت الشركة على المشاريع الناشئة العام الماضي 3.6 مليار دولار. من جهة هذا مبلغ ضخم جدا، من جهة أخرى هذا ربح جوجل لـ17.5 يوما عام 2015. بينما تزيد الشركة من نفقاتها، إذ أنها صرفت عام 2014 على مشاريع مماثلة ربحها لـ10.7 يوما.

يشير مدراء Alphabet أن هذه المشاريع هي جزء صغير فقط من أعمال الشركة ككل. وأشاروا في الندوة التي خصصت لنتائج ربع السنة أن النفقات الأكبر لها علاقة بالمشاريع الأساسية وبعض المشاريع الناشئة تمول في إطار هذه المشاريع. لا يعرف المتابعون كثيرا عن نجاح جوجل في تعليم السيارات أو تطوير الذكاء الاصطناعي، لكن بينما ننتظر إنتاج السيارات من دون سائق قد تغير هذه المشاريع العالم كليا.

اقرأ أيضا:
الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل