Mainnet  للعملة المشفرة: ما هذا وكيف يعمل
الصفحة الرئيسية دليل تعليمي, البلوكشين

ولو أن السعر الداخلي للعملات المشفرة ما زال تحديده صعباً يجوز أن تدل بعض الخاصيات المميزة ومن بينها التكنولوجيا المتقدمة على نجاح مشروع ما. بالطبع لا يتوجب على المستثمرين أن يفهموا الجوانب الفنية بيد أن التقدم في هذا المجال يجب أن يكون بائناً حتى للمبتدئين. تسمح شبكة الاختبار testnet على إظهار النموذج الأولي العملي، بيد أنه من أجل تقدير آفاق العملة المشفرة أو المشروع يعتبر mainnet (الشبكة الرئيسية) أهم بكثير. في هذا المقال سيجري الحديث عن مميزات شبكات mainnet وسيتم تحليل الاثنتين منها التي بدأت تعمل منذ فترة وجيزة.

ماذا تعني mainnet؟

في جوهرة الأمر هذا الشيء موجود في كل مشروع البلوكشين. Mainnet هو البلوكشين الذي يقوم بالعمليات الواقعية مع العملة المشفرة بإرسالها من المرسلين إلى المرسلين إليهم. ذلك هو الاختلاف الرئيسي عن شبكة testnet حيث يعمل المشروع بالنظام الاختباري. يجوز القول أن testnet هو النموذج الأولي الذي يظهر القدرات الممكنة لدى المشروع، أما mainnet هو المنتج الكامل الجاهز للاستعمال. يجوز إدراج تغيرات إلى عمل mainnet إذا قرر المصممون أو مجتمع العملة المشفرة أنه ظهرت الحاجة في التجديد أو المراجعة.

هل ينبغي إيداع المال في مشروع دون mainnet؟

في الظروف المثالية كل مشروع يخرج إلى ICO يجب أن تكون لديه شبكة رئيسية قادرة على العمل. بيد أنه في الحياة الواقعية هذا الشيء نادر الحدوث. في حقيقة الأمر كثير من المشاريع في أثناء التوزيع الأولي للتوكنات ليس لديها حتى شبكة الاختبار. إنها تجمع المال بناء على الخيارات المحتملة لتحقيق فكرتها وعلى المفاهيم الفنية وغيرها من العوامل مثل فريق المصممين الخبراء واتفاقيات الشراكة الموجودة فقط. في غالب الأحيان المال الذي جمع في سير ICO يصرف في البداية على تصميم النموذج الأولي ومن ثم على النسخة الجاهزة.

كيف تساعد mainnet المستثمر؟

من وجهة نظر المستثمر يدل وجود شبكة جاهزة قادرة على العمل على التقدم التقني للمشروع. حتى لو كان المستثمر ليس مستعداً على إيداع المال قبل ظهور المنتج الجاهز عليه الإدراك أن بداية عمل mainnet قد يؤثر إيجابياً أو سلبياً على حد سواء على ثمن العملة المشفرة.

على كل حال معظم المستثمرين حتى الآن يفضلون الاستثمار في مشروع ما قبل بداية عمل mainnet وذلك لأن تشغيلها الناجح قد يؤدي إلى ارتفاع سعر العملة المشفرة.

كيف يؤثر تشغيل mainnet على الأسعار؟

هل يؤدي التشغيل الناجح للشبكة الرئيسية إلى ارتفاع ثمن العملة المشفرة؟ ليس من الضرورة. من المهم الأخذ بالحسبان سياق السوق. يساعد على اكتشاف معنى هذا الكلام تشغيلين لشبكات mainnet في هذا العام.

تكامل Lightning Network في mainnet البيتكوين

كما أشيد أعلاه التشغيل الناجح لشبكات mainnet شيء مهم ولكن ليس المكون الوحيد الذي يحدد نجاح مشروع العملة المشفرة. يحتاج تطويره إلى التجديدات المستمرة والتكامل مع الشبكة الرئيسية.

المثال الجيد على ذلك تشغيل Lightning Network في شبكة mainnet للبيتكوين الذي تم في 15 مارس. Lightning Network هو طبقة خارج نطاق البلوكشين تسرع المعاملات. مهمة هذه التكنولوجيا بلوغ التدرجية وزيادة قابلية التمرير ليس فقط للبيتكوين بل وغيره من العملات المشفرة. يقدر بلوكشين البيتكوين على معالجة 7 معاملات في الثانية. بعد تشغيل Lightning Network يجب أن تزداد سرعة عمله بشكل ملحوظ.

مع الأسف لم يكن هناك أي رد فعل من لدن المستثمرين على تكامل Lightning Network في mainnet البيتكوين. في الحقيقة في الفترة ما بين 1 و 30 مارس كان سعر البيتكوين وهو (Bitcoin) قد انخفض من 10600 إلى 6900 دولار.

لماذا حدث هذا؟ في الحالة الراهنة من المهم الأخذ بالحسبان الموقف الذي تشكل في السوق في تلك اللحظة. في شهر مارس رخصت عملياً كل العملات المشفرة أما ديناميكية السوق فكانت على الانخفاض.

رغم أنه من الناحية الفنية بات تكامل Lightning Network حادثاً كبيراً أثرت على سعر البيتكوين كثيراً عوامل أخرى. من الصعب القول كيف أثر تشغيل Lightning Network في شبكة mainnet على تسعيرات العملات المشفرة.

تشغيل mainnet لـ Golem

تم نشر كود المصدر لدى Golem Brass Mainnet في 10 أبريل. الغرض من المشروع هو تصميم نظام للاستخدام المشترك لقوة الحوسبة. في الحقيقة المستخدمون الذين يحتاجون إلى قدرات كمبيوترية إضافية يدفعون لأولئك الذين لديهم الفائض منها. خلال الفترة ما بين 31 مارس و29 أبريل كان ثمن GNT قد ارتفع فعلاً من 0,2 إلى 0,6 دولار، وفي 13 أبريل قفز حتى إلى 0,73.

يبدو للوهلة الأولى أنه يوجد ارتباط مباشر بين تشغيل Brass Mainnet وارتفاع السعر، بيد أنه في الحال مع Lightning Network من المهم مراقبة خلفية السوق. يحتمل أن واحداً من ارتفاعات GNT يفسر بتشغيل mainnet (ولا سيما القفزة في 13 أبريل) ولكن يصعب القول أي واحد منها، فمعظم العملات المشفرة غليت في أبريل أيضاً. ربما لولا تشغيل mainnet لكان سعر Golem يرتفع أبطأ بقليل.

الاستنتاج

شبكات mainnet مهمة وذلك لأنها تبرهن على قدرة المصممين على تجسيد المشروع واقعياً. تشغيل mainnet لا يعطي دوماً تصوراً جيداً عن التقدم العام للمشروع ولكن لا بد من أخذه بالحسبان عند الاستثمار في العملات المشفرة. كما ويشهد التاريخ على صعوبة القول كيف يؤثر تشغيل mainnet على ديناميكية الأسعار. من المؤكد شيء واحد: إنه يشهد على انتقال المشروع إلى مرحلته العملية.

عدا ذلك لا بد من الأخذ بالحسبان العوامل الأخرى مثل اتجاهات السوق وتطبيق المشروع في العالم الواقعي. بغض النظر عما إذا كان تشغيل شبكة mainnet ناجحاً أم لا من المهم التذكر أنها لا تكف عن التطور، أما مشاريع العملات المشفرة نفسها فتتحسن وتتكمل بوظائف جديدة.

المصدر: CoinCentral

اقرأ أيضا:

Хотите узнать больше о гражданстве за инвестиции? Оставьте свой адрес, и мы пришлем вам подробный гайд

الرجاء وصف الخطأ
إغلاق
إغلاق
شكرا لتسجيلك
اضغط إعجاب لنتمكن من نشر مقالات مثيرة دون مقابل